منتدى ثقافى يناقش قضايا العصر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حــــــــــــــــــادث وعــــــــــــــــبره

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sniper
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 97
تاريخ التسجيل : 30/10/2008

مُساهمةموضوع: حــــــــــــــــــادث وعــــــــــــــــبره   الخميس أكتوبر 30, 2008 11:29 am

يكفكف الاب دموع الحسره والندم واخذ يروي حلمه الذي رآه في ابنته الشابه التي توفيت قبل مده وجيزه على اثر مرض الم بها .....يقول الاب : رايت ابنتي تنظر الي وتقول ( حسبي الله ونعم الوكيل ) واخذت تكررها......
فاخذتني الحميه فسالتها متلهفا
على من تتحسبين حتى انتقم لك منه ؟ قالت : عليك ياابتى يامن فرطت بي ولم تصني ....يامن خنت الامانه .....يامن كنت السبب في ما انا فيه حسبي الله عليك
فوجئت بذلك فتساءلت مذهولا: واين انتي الان ؟ فردت قايله : الاتدري اين انا؟
حينها تغير وجهها الممتلئ حيويه ونضاره الى وجه مخيف وكريه المنظر وعيناها اصبحتا كانهما جمرتان تتقدان لهبا.....وقالت انا في حفرة من حفر جهنم ...فقلت لها لم؟ وما الذي ارداك؟
قالت : انت السبب ..كنت ترانا انا واخواتي نشاهد الافلام الهابطه الى منتصف الليل ولا تحاول منعنا......وننام عن صلاة الفجر ولا تحاول ايقاظنا ......بل كنت تذهب بنا الى محلات تاجير الافلام لشراء احدث الافلام ....ولقد كان البايع يقول لنا من الكلام الساقط ما تقشعر له الابدان حياء .....لم نكن نهتم لذلك بل وكنا نضحك ......كنا نذهب الى الاسواق متبرجات متعطرات دون محرم لنغري الشباب دون رقابه منك او اهتمام فانت لم تكن ..............حينها انقطع الحلم وصحوت مذعورا صدقوني..... على الرغم من حسرتي على مصير ابنتي الا اني تمنيت ان لا استيقظ حتي تنتهى ابنتي من حديثها.....لاني كنت اريد ان اتفادى الاخطاء التي ارتكبتها في تربية ابنتي مع بناتي الاخريات .........وان اربيهن تربية اسلاميه صحيحه .........
والان ارجو من كل من قرا ماساتي هذه ان يرفع يديه ويدعو معي ان يغفر الله لابنتي التي كانت سبب هدايتي بعد الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حــــــــــــــــــادث وعــــــــــــــــبره
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
al7orea :: قسم القصص والروايات :: القصة والرواية-
انتقل الى: