منتدى ثقافى يناقش قضايا العصر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ســـــــــعيـــــــــــــــــد ولـ ــــــــــكن تعيـــــــــس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sniper
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 97
تاريخ التسجيل : 30/10/2008

مُساهمةموضوع: ســـــــــعيـــــــــــــــــد ولـ ــــــــــكن تعيـــــــــس   الجمعة أكتوبر 31, 2008 3:49 pm

أه ما أجـمل الحيــــــــــــــــــــــاة

كل شــيء سهـــــــــل فيها ما أروعـــــــها، اســـمع يا ولدي

كـن دائـما متفائلا ولاتفـكر في المصائب فربمــــا تكون خـيرا لك

وعش حيــاتك فالدنيـــــا فانيـ،ــــــــــــة لا محالـــــــــــة....

هدا ما تعلــــــــــــمه ســــــــــعيد من أستاده الدي كان يلقنه دروسا في الفلســفة

بينما سعيد يتشبــــ ــــــــــع بأفكار الفيلســــــــــوف ومبادئـــــــه التي كانت مبنية

عـلى التفــــــــــاؤل في الحيــــــــــاة دون التزود والاستعــــــــــــداد لمصائب المستقبل

داتــــ يوم بينما كـــــــــــان سعيـد يـــــغازل ســـــــناء ابنة خال سعيــــــد صاحب القصر

الدي كانوا يعيـــــــــشون فيــــــــه مـــــر مالك القصر وتكــــــهن للقـادم فقـــــــرر

أن يـــــطرد سـعيد بدون أي تردد ولا رحمـــــــة بالرغـــــم من أنه كان يعي بأن

سـعيد شاب غيـر قادر على مواجهـة الحياة ومن المستحـيل أن يعتـمد عـلى نفســــه

خرج المســـــــكين مطــــــرودا من القصـــــــر بدون أي فلــــس،وكان ما يرواد

خيالــه هو أنـــــــــه لن يحتـاج الى المــــــال لأنــــــــــه لن يحتاجـــــــه في هده الحياة

طـالما لايوجد في الدنـــيا الا الخـــــير ،وان لم تكـن خير فقد تكون مصيبة وهده

الأخيـرة قد يـــــــــكون فيهـا خيــــر.........هدا كل ما تعــــــلم من معلمه الفيلسوف

فـــــــــي الشارع داق مرارة الجـوع والبــرد وقـسوة الحيـاة والمجتمـــــــــــــع على

اليـــــــــــتيـــــــــم الدي ليس له في الدنيا لا من ولي ولانصــــــــير غير خـالقه

في الشـارع عرف ما يعانونـه مئات الأطـفال في مثل سـنه أو أقـــــل

فقدوا حنان الأم ورعاية الأب منذ نعومة أظافرهم وفتّحوا عيونهم على الحرمان والفقر والعصا، وسط مجتمع

لاتعرف الرحمة إلى قلوبهم طريقاً ولا إلى أنفسهم سبيلاً تجرَّدوا من الأخلاق وتعروا من الدين.

انطـلق سـعيد محدثا نفــــــــسه قائلا :

ماهدا العالم ؟ ماهده الحياة؟ أهدا هو العالم الجميـــــــل الدي أخبرني به معلمي؟

ألا أجـد من يسد جوعــــــي ويحميني من البرد ؟ ألا من يرحـــم؟

استمر سعيـــــد في المشي محدثا نفسه حتى أبصرت عينيه تاجرا وفي يده

الكثير من النقــود...نظر اليها سعيــــــد والحسرة تملأُ نفسه ألا يجد ما يأكله وذاك البائع

لا يجد في جاروره متسعا ًمن كثرة النقود،

مد سعيد يده للتاجر قائلا

سيدي : أرجــوك درهم...درهم...جزاك الله خيرا

فنظر اليـــــــه التاجر نظرة غضب وكراهيــــــة

وأجابه ادهب أيها المتشـــــــــرد وان عدت ثانية فلك مني أشـد عقاب

انطلق الصبي والدمع يسيل من عيـنيه من شدة قسوة المجتمع

غربت الشمس وأقبــل الليل ودهب قاصدا مكـــــــــانه المعهود

جانب أحـــــد المقاهـــــــــــي ليمضي ليلته هنـــــــاك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ســـــــــعيـــــــــــــــــد ولـ ــــــــــكن تعيـــــــــس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
al7orea :: قسم القصص والروايات :: القصة والرواية-
انتقل الى: